جميع المواد المنشورة بالمدونة تخضع لقوانين حماية حقوق الملكية الفكرية .. وأي نقل أو إقتباس بدون ذكر المصدر يعرضك للمساءلة القانونية

Tuesday, January 27, 2009

المحل لكسب الرزق

الصورة تم التقاطها من الدور الثامن بعدستي
كتير لما يجي واحد فينا يركن سيارته أمام بقال أو حلاق أو أي دكان يطلع لك صاحب المحل زي البتاع ويقول لك : لو سمحت يا استاذ
ما تركنش هنا ده محل أكل عيش ، قال يعني وقفتك قصاد المحل هي اللي هتعرقل وصول الرزق لأصحاب المحل
والكلام ده تجلى في اليافطة اللي في الصورة دي واللي مكتوب فيها
المحل لكسب الرزق ممنوع الوقوف لغير زبائن المحل
في أي قانون ده ؟ قانون المرور ولا قانون أم التي تي ولا قانون اشغال الطريق؟
العجيب ان الموضوع ده ابتكار مصري صرف
لأن المحل ده في الكويت والوحيد في المنطقة اللي حاطط اليافطة دي وكمان الادارة بتاعته مصرية
سبحان الله ، المصريين اللي كانوا بيؤمنوا ان الارزاق بيد الله بدليل انهم يوما ما كانوا بيعملوا احياء كاملة بتحمل اسماء اصحاب المهنة الواحدة زي الحدادين والنحاسين والفحامين .. إلخ
ومكانش فيه حد بيخاف من ان المحل اللي جنبه ياخد رزقه دلوقت بقوا بيخافوا من سيارة تركن قصاد دكانهم لتسد عنهم هواء الرزق
وعجبي
:(
تحديث هام
جاء لي تعليق من الصديق الصحفي اسامة ابو الخير صاحب مدونة
:على فكره مش بس المصريين اللي بيحطوا يا فطات كمان الهنود أشد مرارة في التعامل لدرجة بيكون مخلى واحد معاه في المحل أو هو حاطط عنيه بره المحل أو ما يلمح سيارة هتركن يخرج ويقول "بابا هذا ممنوع ما يصير تصفط سياره مال انت قدام محل هذا مكان أكل خبز" وكمان يا ريت منقعدش في الطالعة والنازله نطلع القطط الفطسانه في المصريين هناك جنسيات أخرى لا تعرف شيئ عن الآدمية في التعامل مع الآخرين سامحني الاختلاف في الرأي لا يفسد للود قضية
---------------------------------------------------------
وبناء على هذا التعليق قمت بالتجول في بعض شوارع الكويت والتركيز على ما قاله في تعليقه وبالفعل وجدت أن هناك محلات كثيرة ومطاعم لا تخضع للادارة المصرية ، بل يديرها جنسيات أخرى مثل الهنود وغيرهم ويقومون بوضع لافتات بخط ركيك تحمل نفس هذا المعنى ، وإن كنت مازلت انتقد هذا الفعل سواء من مصريين داخل مصر أو خارجها ، أو من أي جنسية أخرى
:)

13 comments:

A.SAMIR said...

العيب مش على اللي عامل اليافطة
العيب على شرطة المرافق والمرور اللي بيغضوا البصر على بلاوي المحلات دي
واللي يحط قدام المحل كرسي واللي يحط طوبة واللي يحط عجلة
حاجة تقرف بجد

حروف (دلو مرة ثانية وجرح ثاني سابقا) said...

اول تعليق

صح يعني العربيه اللي حتمنع الرزق
والمحل اللي جمبة لا هههههههه
الرزق علي الله

لماضة said...

ههههههه
فكرني بالمحلات عندنا يا خبر ابيض
زي ما يكون ان لو حد ركن عربيته قدامه الي معدي في الشارع مش هيشوف المحل وهيضيع عليه رزقه
ربنا يهدي

ياسر حسين said...

A.SAMIR
لأ العيب على اللي عامل اليافطة
لأنه مصري
والمصري هيفضل مصري
النيل جواه ويافطته شايله معاه
:)))))))))

ياسر حسين said...

حروف (دلو مرة ثانية وجرح ثاني سابقا
الغريب بقى ان المحل اللي جنبه ادارة هندية
يعني الهنود عارفين ان الرزق على الله
والمصريين نسيوا الموضوع ده .. ولا أيه؟
:)

ياسر حسين said...

لماضة
وكمان تلاقي المحل فوقيه يافطة قد الداهية يشوفها الاعمش
يعني مش العربية اللي هتداري المحل
تخلف ثقافي .. وابتكار مصري مفتكس
:)
عندهم هسهس
ههههههههههههه

أسامة أبوالخير said...

صباح الخير يا فنان معلش أنا المرادي باختلف معاك لأنه فيه ناس فعلاً غلسيين مايحللهمش ركن سيارتهم غير قدام المحلات ودي كمان بتدايق الزبون في الدخله والخارجه وعلى فكره مش بس المصريين اللي بيحطوا يا فطات كمان الهنود أشد مرارة في التعامل لدرجة بيكون مخلى واحد معاه في المحل أو هو حاطط عنيه بره المحل أو ما يلمح سيارة هتركن يخرج ويقول "بابا هذا ممنوع ما يصير تصفط سياره مال انت قدام محل هذا مكان أكل خبز" وكمان يا ريت منقعدش في الطالعة والنازله نطلع القطط الفطسانه في المصريين هناك جنسيات أخرى لا تعرف شيئ عن الآدمية في التعامل مع الآخرين
سامحني الاختلاف في الرأي لا يفسد للود قضية....
خالص تحياتي أسامة

ياسر حسين said...

أسامة أبوالخير
اشكرك على التنويه ده
يمكن بحكم أني مقابلتش النموذج الهندي بتاع متركنش عشان ده مكان أكل خبز
لكن انا كتبت بناء على ظاهرة شاهدتها في مصر واحتكيت بيها
وفوجئت انها هنا برضه ومن مصريين
وللعلم قانونا انت بتدفع ضريبة لركنة سيارتك في الشارع
ومش من حق أي حد يمنعك أنك تركن في أي مكان
:)

koukawy said...

ليك حق انا مره مسكت في خناق صاحب محل كده في الزمالك
و قلتله يعني الواحد يشيل العربيه و يمشي بيها
روح دورلي علي ركنه تانيه
و سبت العربيه و قلت لو رجعت و لقيته عاملي فيها حاجه هجرجروا علي القسم بس الحمد لله
كل واحد بقي عايز يعمل فرده و قانون بتاع نفسه
المصريين مفضوحين في كل حته كده
و يجعوا يزعلوا و يقولوا بيبصوا للمصريين بصه قليله

أمل عبد الحكيم said...

مش فكرة هيمنع هوا الرزق او لا
هى الفكرة قال ياعنى العربيه مش هتبين المحل
دة لو برة انما فى مصر المحل بيبقى المحل والرصيف وممكن بير السلم بالمرة
فا عشان كدة العربيه لما بتركن بتقفل ع البضاعه
ربنا يكرم الكل
وكل واحد وليه رزقه

ياسر حسين said...

أمل عبد الحكيم
ناس مخها تعبان ومحتاجه تتعلم النظام من أول وجديد
:)

تامر حسين said...

معلش الي خد منهم الفيل قادر يرجعهولهم تاني

أميرة الظلام said...

انا بقي بختلف مع العالم دي كلها بجد لان اللي معاه عربية دلوقتي بيفكر نفسه اشتري الشارع واشتري الدنيا كلها وركب فوق الناس مفكرين نفسهم فوق الجميع ويحسسك ان الطوبة اللي انت حاططها مشكلة وقضية امن دولة كل ده عشان سيادته ييجي في اي وقت يركن ويسد عليك الرصيف والدخلة والخارجة ليك او للزباين وعلي فكرة لو كان في تقدير من صاحب اي عربية مكانش بقي في طوب ولا عجلة ولااي حاجة وكانت كل حاجة تمشي تمام بس تقول ايه بقي للدماغ البايظة اللي عاوزين يملكوا كل حاجة ويدوسوا علي الناس بحجة انها ملكية عامة ومش حتقفل عليك باب الرزق عالم باردة