جميع المواد المنشورة بالمدونة تخضع لقوانين حماية حقوق الملكية الفكرية .. وأي نقل أو إقتباس بدون ذكر المصدر يعرضك للمساءلة القانونية

Thursday, October 14, 2010

جريدة الوطن تنشر صورة من كارتونيا

جريدة الوطن الكويتية تنشر صورة من مدونتي كارتونيا وهي صورة غلاف كتاب هوم دليفري للكاتب الشاب مصطفى فتحي والتي تم طباعتها على تي شيرت كنوع من الترويج والدعاية للكتاب ، ولكن هذه الصورة المنشورة مع موضوع لقاء فني مع فنان الكاريكاتير الكبير على فرزات ، لم يشيروا إلى مصدر الصورة أو على الأقل يكتبوا تحت الصورة مين اللي راسمها أو أيه موضوعها كما لو كان كل ما ينشر على النت هو عبارة عن مال سائب ، علما بأن هناك تنبيه على الصفحة الرئيسية للمدونة أن يتم الإشارة لمصدر المادة المنشورة بالمدونة في حالة الإستعانة بها أو نشرها بأي شكل من الأشكال وإلا يعتبر هذا إنتهاكا لحقوق الملكية الفكرية ويعرض القائم بذلك للمساءلة القانونية
قد يكون محرر الموضوع لا ذنب له في ذلك وقد يكون المخرج الصحفي للصفحة أو الموضوع هو الذي بحث على النت واستعان بالصورة دون الرجوع إليه ولكن كل هذا لا ينفي أن تنسب الحقوق إلى أهلها ومن أبسط حقوقي الأدبية أن يتم كتابة أن هذه الصورة لغلاف كتاب تمت طباعته على تي شيرت قام برسمه ياسر حسين وهو فنان كاريكاتير مصري مقيم بالكويت
تحديث
حاولت الاتصال بمحرر الموضوع ولكن تليفونه بالجريدة لا يجيب وقد قمت باستشارة محامي حول هذا الأمر فأكد أحقيتي وأحقية صاحب الكتاب ودار النشر بإقامة دعوى قضائية ضد الجريدة للمطالبة بتعويض لأنتهاكهم حقوق الملكية الفكرية وإليكم رابط توثيقي لإثبات أحقيتي في هذه الصورة من موقع راديو حريتنا
تحديث 2
اتصلت باحد المسئولين بالجريدة وشرحت له ما حدث فطلب رقم تليفوني حتى يتصل بي محرر الموضوع ، وبالفعل بعد ساعة تقريبا من إتصالي بالجريدة، إتصل بي محرر الموضوع الصحفي فيصل العلي وأكد أن الصور قد حصل عليها من موقع الفنان على فرزات ولكني أكدت له أحقيتي وأحقية مؤلف الكتاب ودار النشر في هذه الصورة أدبيا ، وأبدى تعاونه على أن يتحرى من أين تم آخذ هذه الصورة وأنه سوف يتصل بي مرة أخرى بعد يومين لأنه لن يتواجد بالجريدة خلال هذه الفترة .. وإلى هذا الموعد لنرى النتيجة
تحديث 3
كما توقعت تماما .. لم يحدث أي شيء غير هذه المكالمة التي أعتبرها تندرج تحت مسمى تطييب الخواطر ويبدو أنني كان لابد أن أتخذ الاجراءات اللازم إتخاذها في مثل هذه المواقف ولكنني إعتمدت على وعد من صحفي وإعلامي كنت أنتظر منه أن يفي بوعده ولكن مع الأسف ليس كل ما يقال هو الصدق ويكفي أن يعلم الجميع أن الصحيفة وهذا الصحفي لا يراعي الدقة في الصور التي ينشرها مع موضوعاته ويفتقد لكثير من المصداقية فكيف ينسب صورة عمل لفنان لفنان آخر .. وكيف يأخذ صورة من مكان بدون إذن صاحبها بدون مراعاة لحقوق الملكية الفكرية .. ولن أسكت على حقي
تحديث أخير
24-10-2010
قمت بالاتصال بالسيد حسام فتحي مدير تحرير الوطن وشرحت له ماحدث كما أرسل الكاتب مصطفى فتحي فاكس للسيد رئيس تحرير الجريدة عن نفس الموضوع ، كان رد فعل السيد مدير التحرير أنه إنزعج مما حدث وأكد أنه خطأ غير مقصود ثم قام بعمل مكالمة تليفونية بمحرر الموضوع الصحفي فيصل العلي الذى أكد ايضا أنه خطأ غير مقصود وأن سبب تأخره في الرد أو التنويه عن هذا الخطأ كان لظروف خاصة ، طلب مني السيد فتحى إرسال التنويه اللازم على إيميله بالجريدة حتى يقوم بنشره في أقرب وقت ، كما قام الصحفي فيصل العلي بعمل ريبورتاج صحفي معي بمقر الجريدة وسوف أقوم بنشره هنا إن شاء الله هو والتنويه فور نشرهم بجريدة الوطن الكويتية ... وفي النهاية أختم هذا الموضوع بهذه المقولة الخالدة
ما ضاع حق وراءه مُطالب
:)

3 comments:

عــلاء ســالـــم said...

فعلا معاك حق يا فنان
للأسف فيه ناس كتيره بتعتبر الفنون المنشورة على النت مال سايب وكأن من أبدعوها ليس لهم الحق في ملكيتها وفي قبول أو رفض إعادة نشرها أو حتى على الأقل التنويه عن أسمائهم

والحمد لله إن حقك رجعلك في الآخر
:)

نور اصلان said...

بصراحة يا فنان كان المفروض تقاضيهم كنت طلعت لك بمبلغ حلو بس زى بعضه طالما اعتذروا وهينزلوا الاعتذار فى الجورنال يبقى خلاص حقك رجع لك
مبرووووووك

Anonymous said...

حتى السرقة وصلت للصور اللى على النت دى بقت حاجة تكسف